الرئيسية > أخبار العالم  >  وصول أكثر من 10 آلاف...

وصول أكثر من 10 آلاف مهاجر جديد

التاريخ: 2021-05-07 13:12:25
وصول أكثر من 10 آلاف مهاجر جديد

تجاوز إجمالي المهاجرين غير الشرعيين الذين وصلوا إلى إيطاليا منذ مطلع العام الحالي وحتى الثالث من أيار الجاري 10 آلاف شخص، مقابل 3573 مهاجراً وصلوا خلال نفس الفترة من العام الماضي
قالت وزارة الداخلية الإيطالية، إن حوالي 10 آلاف و107 مهاجرين وصلوا إلى البلاد في الفترة ما بين الأول من كانون الثاني الماضي والثالث من أيار الحالي، بالإضافة إلى 455 مهاجراً تم إحضارهم إلى إيطاليا بواسطة سفينة منظمة "سي ووتش 4" غير الحكومية. أكمل بالأسفل




وصول أكثر من ألف مهاجر خلال 3 أيام
وأوضحت الوزارة، أن هذا العدد أعلى بثلاث مرات من إجمالي المهاجرين الذين وصلوا خلال نفس الفترة من العام 2020، والبالغ عددهم 3573 شخصاً.
وأشارت إلى أن أكثر من ألف شخص وصلوا إلى الشواطئ الإيطالية خلال الأيام الثلاثة الأولى من أيار الحالي، من بينهم 997 مهاجراً وصلوا في اليوم الأول من هذا الشهر، ويرتفع الرقم إلى أكثر من 1500 إذا تم احتساب 455 شخصاً قدموا على متن سفينة "سي ووتش 4". أكمل بالأسفل






وتصدر التونسيون، قائمة المهاجرين الوافدين (1412)، يتليهم الإيفواريون (1237)، يأتي بعدهم البنغاليون (1014).
وشغل المراتب العشرة الأولى دول غينيا (827)، ومصر (581)، والسودان (560)، ومالي (447)، وإريتريا (436)، والجزائر (362)، والمغرب (336).
وبلغ عدد المهاجرين المدرجين في قائمة الجنسيات الأخرى 2895 شخصاً، وهو رقم يمكن أن يشمل الأشخاص الذين ما زالوا يخضعون لإجراءات تحديد الهوية.
بينما وصلت مجموعة تتضمن 1232 قاصراً إلى إيطاليا اعتباراً من 26 نيسان الماضي.
انتقادات للحكومة أكمل بالأسفل




قال السيناتور جيوفاني باتيستا فازولاري المدير الوطني لبرنامج إخوة إيطاليا "إف دي أي"، "لقد وصل أكثر من عشرة آلاف شخص غير شرعي عن طريق البحر في الأشهر الأربعة الماضية، أي ثلاثة أضعاف عمليات الإنزال في عام 2020".
وأضاف "لقد نجحت حكومة دراغي في أن تفعل ما هو أسوأ مما قامت به حكومة كونتي الثانية المؤيدة للهجرة، ولا يوجد مبرر لذلك، لأن غالبية المهاجرين يأتون من بلدان لا توجد فيها أي حرب أو حالة طوارئ، مثل تونس وساحل العاج وبنغلادش".
وأردف أن "هذه البيانات الغير المقبولة تؤكد أن الطريقة الوحيدة لمحاربة الهجرة الجماعية الغير الشرعية هي الطريقة التي أظهرها دائماً إخوة إيطاليا وجورجيا ميلوني، وهي عبارة عن حصار بحري يتم تنفيذه بالاتفاق مع سلطات شمال أفريقيا، لاستعادة الشرعية ووقف الموت في البحر".


يمكنك الاعجاب بصفحتنا على الفيسبوك
Logo

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-06-25 01:52:21

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies