الرئيسية > أخبار هولندا  >  عدة مشافي هولندية تق...

عدة مشافي هولندية تقوم ببحث كبير حول اللقاح بعد جراحة سرطان عنق الرحم

التاريخ: 2019-04-01 17:59:25
عدة مشافي هولندية تقوم ببحث كبير حول اللقاح بعد جراحة سرطان عنق الرحم



تشارك خمسة عشر مستشفى هولندي في دراسة حول تلقيح النساء بعد اجراء جراحة لهن لإزالة سرطان عنق الرحم. 
الغرض من اللقاح هو أن تصبح النساء أكثر مقاومة لفيروس الورم الحليمي البشري (HPV) الذي يمكن أن يسبب سرطان عنق الرحم، وبالتالي منع السرطان نهائيا من العودة.

أظهرت دراسة صغيرة إلى حد ما أن النساء اللائي يحملن بالفعل فيروس الورم الحليمي البشري قد يستفيدن أيضًا من التطعيم. 
حاليًا، يتم بالفعل تطعيم الفتيات في سن 12 عامًا ضد الفيروس الذي ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي. 
هذا يقلل من فرصة الإصابة بسرطان عنق الرحم بنسبة 70 إلى 80 في المئة.

دواء وهمي:
يصيب سرطان عنق الرحم حوالي 700 امرأة كل عام في هولندا ، يموت 200 منهن. 
مئات النساء ستخضع للعلاج الطبي عند اكتشاف الخلايا المضطربة. 
تتم إزالة هذه الخلايا للوقاية من سرطان عنق الرحم. 

ومع ذلك، يبقى الفيروس موجودًا وفي كل مرة تتم فيها هذه العملية تزداد فرصة الولادة المبكرة.
يركز البحث ، الذي تجريه المؤسسات الطبية Franciscus Gasthuis & Vlietland و Erasmus MC في روتردام، على النساء اللائي خضعن بالفعل لهذا الإجراء الطبي. 

يجب أن يؤدي اللقاح إلى مقاومة لفيروس الورم الحليمي البشري وبالتالي تقليل خطر الإصابة بسرطان عنق الرحم والولادات المبكرة. 
تشارك 800 امرأة في البحث.

يقول الباحث والعالم النسائي وارد هوفويس من
Holland
مشفى Franciscus Gasthuis على راديو NPO 1.
"إن الخلايا المضطربة التي يسببها فيروس الورم الحليمي البشري لم تصل بعد إلى السرطان".
إذا استطعت منع هذه الخلايا المضطربة من النمو، ويمكن أن تحد من الولادات المبكرة، فهذا انجاز"

المصدر: NOS

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-09-20 04:52:55

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا والخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies