الرئيسية > أخبار هولندا  >  لا يزال العنف بالسكا...

لا يزال العنف بالسكاكين مرتفعاً بين الشباب، وتبدأ حملة اليد الوطنية

التاريخ: 2021-10-11 12:31:50
لا يزال العنف بالسكاكين مرتفعاً بين الشباب، وتبدأ حملة اليد الوطنية

لا يزال عدد حوادث العنف التي تورط فيها الشباب بالسكاكين مرتفعاً. وفي الأشهر الستة الأولى من العام الجاري، سجلت الشرطة 155 حدثاً يشتبه في تورطهم في حوادث طعن. هذا الرقم يتماشى مع العامين الماضيين.

لمعالجة مشكلة السكين بين الشباب، ستبدأ اليوم حملة وطنية لطعن الأسلحة. هذا الإجراء هو جزء من خطة عمل الأسلحة والشباب التي أعلنها وزير العدل والأمن المنتهية ولايته غرابرهاوس العام الماضي..

   

وبلغ إجمالي عدد الأحداث المشتبه بهم الذين تعرضوا للطعن في عامي 2019 و 2020 315 و 325 على التوالي، وبلغت الذروة في ربيع 2020 بحسب معطيات الشرطة. ثم بين يناير ويونيو، تم التعرف على 170 قاصراً كمشتبه بهم في حادث طعن.

يستمر النقاش حول مشكلة السكين بين الشباب لبعض الوقت. في عام 2020 ، أبلغت NOS عن زيادة عدد حوادث الطعن بين القاصرين، ثم دق الشباب العاملون ناقوس الخطر بشأن ثقافة الشارع المتشددة وامتلاك السلاح بين الشباب، كما طالب رؤساء البلديات بحظر السكاكين. في نوفمبر من ذلك العام، أعلن مجلس الوزراء أنه يعمل على مثل هذا الحظر.

لا يزال الحظر بحد ذاته بعيد المنال، ولكن في غضون ذلك يتم إطلاق إجراءات أخرى لتقليل ملكية الأسلحة بين الشباب. اعتباراً من اليوم، توجد حاويات صفراء في حوالي 330 موقعاً في هولندا، حيث يمكن إلقاء أسلحة الطعن دون عقاب. وتشارك أكثر من 200 بلدية في الحملة بحسب الوزارة.


انضم لمجموعتنا على الفيسبوك
هولندا اليوم - الموقع الرسمي

الخبر كما من المصدر










الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-10-25 15:51:23

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا والخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies