الرئيسية > أخبار العالم  >  سائقة حافلة المدرسة ...

سائقة حافلة المدرسة تصنع الضفائر كل صباح لطفلة فقدت والدتها

التاريخ: 2018-04-10 23:04:56
يجب تفعيل الكوكيز لمشاهدة الفيديو

فقدت إيزابيلا البالغة من العمر 11 سنة والدتها قبل عامين.
إنها لم تفتقد حبها فحسب ، بل أيضا الضفائر التي كانت والدتها تصنعها كل يوم في شعرها.

على الرغم من حقيقة أن إيزابيلا البالغة من العمر 11 سنة من ولاية يوتا الأمريكية تفتقد والدتها ، إلا أنها تمكنت من الاعتناء بنفسها.
بمساعدة من والدها ، الذي لديه ثلاثة أطفال آخرين، تحاول الأسرة أن تعيش حياة طبيعية بقدر الإمكان.

فقط تجديل شعرها، وهو أمر فعلته أم إيزابيلا كل صباح تقريباً ، لم يتم ايجاد حل له.
والدها لا يمكنه صنع جديلة وأيضا مشغول في وظيفته .
هذا هو السبب في أنه قرر قص شعر ابنته، تكتب واشنطن بوست   اضغط هنا  

سائقة الحافلة تساعد:
تريسي هي سائقة الحافلة المدرسية التي توصل إيزابيلا إلى المدرسة في كل صباح.
تذكر أن إيزابيلا في يوم من الأيام صعدت على متن الحافلة وقالت: لقد غيرت شعري ، هل يبدو جيدا؟
كما قالت الفتاة إنها تود أن تطيله مرة أخرى ولكن ليس هناك من يجدل ضفائرها كما كانت تفعل أمها.

منذ ذلك الحين ، قررت سائقة الحافلة تريسي Holland
أن تساعد ايزابيلا في تجديل شعرها.
تقول تريسي: "لقد تعلمت دائماً من والدتي أن أكون لطيفة مع الجميع ، الناس بحاجة إلى القليل من الحب في حياتهم"

منذ ذلك الحين كل صباح تقوم سائقة الحافلة تريسي بتجديل شعر إيزابيلا وتصنع لها الضفائر التي تحبها.
والد إيزابيلا سعيد بذلك"إنه لأمر رائع أنها تريد أن تساعد كل يوم في جعل شعر ابنتي جميل ، انها شخص جيد"

المصدر: rtlnieuws






الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-06-12 18:51:54

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies