الرئيسية > أخبار العالم  >  أعمال شغب بعد مظاهرة...

أعمال شغب بعد مظاهرة احتجاجية ضد وحشية الشرطة في بلجيكا

التاريخ: 2018-05-20 11:44:03
أعمال شغب بعد مظاهرة احتجاجية ضد وحشية الشرطة في بلجيكا

في مدينة رويسيلاري البلجيكية ، اندلعت أعمال شغب بعد مظاهرة احتجاج على وحشية الشرطة.
قامت مجموعة صغيرة من المتظاهرين بإلقاء الزجاجات والطوب على العملاء والتخريب، حسب تقارير وسائل الإعلام البلجيكية.

تدخلت الشرطة، واستخدمت مدافع المياه ضد المتظاهرين مرتكبي أعمال الشغب.

تم القبض على ستة متظاهرين. أحدهم مسؤول عن محاولة القتل الخطأ لأنه ألقى بالحجارة على الشرطة من مسافة قصيرة.

تم تنظيم الاحتجاج بسبب وفاة رجل بالغ من العمر 27 عام من غينيا.
وقد توفي قبل أسبوعين بعد طرده من منزله بسبب متأخرات الإيجار.
وفقا للمتظاهرين، فإن الشرطة هي المسؤولة عن وفاته.

منظمي المسيرة قد دعوا إلى تنظيم المظاهرة
يستمر النص والصورة في الأسفل





Holand-today


بشكل سلمي، كان هناك حوالي 350 متظاهر، طالبوا بالعدالة.
سار الاحتجاج بهدوء بداية الأمر ، حتى أراد عدد من المشاركين الانحراف عن المسار المختار ، حسب الشرطة.

وقد انهار الرجل من غينيا في 7 أيار بعد أن كُبلت الشرطة يداه بالأصفاد.
ووفقاً للسلطات ، لم يُظهر تشريح الجثة أي مؤشرات تفيد باستخدام العنف ضد الرجل ، لكن عائلة الرجل تشك في ذلك.

رد رئيس البلدية كريس ديكليرك بشراسة على أحداث الشغب التي وقعت الليلة الماضية.
"لقد صدمت لمشاهدة مظاهر العنف ، اعتقد عشرون من المتهورين أنه من الضروري استخدام العنف، وهو أمر غير مقبول في مدينتنا.

المصدر: NOS
   

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-06-17 04:53:32

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies