الرئيسية > أخبار العالم  >  اكتشاف حطام سفينة تح...

اكتشاف حطام سفينة تحمل مجوهرات بقيمة 14 مليار يورو - الكنز لايزال في قاع البحر

التاريخ: 2018-05-23 13:05:54
اكتشاف حطام سفينة تحمل مجوهرات بقيمة 14 مليار يورو - الكنز لايزال في قاع البحر

السفينة الإسبانية جاليون سان خوسيه غرقت قبالة ساحل كولومبيا في 8 يونيو 1708.
حدث هذا أثناء معركة مع السفن البريطانية خلال حرب الخلافة الإسبانية.

قبل ثلاثة سنوات فقط تم اكتشاف الحطام عن طريق الصدفة ، واليوم تم الإعلان عن قيمة الشحنة: أكثر من 14 مليار يورو ، وفقا للمعايير الحالية.

كانت السفينة سان خوسيه جزءًا من الأسطول الفضي.
سفن هذا الأسطول كانت تنقل الأشياء الثمينة من المستعمرات الإسبانية في أمريكا إلى إسبانيا.
عندما غرقت السفينة ، كانت محملة بالذهب والفضة والأحجار الكريمة.

في طريق العودة إلى إسبانيا، واجهت السفينة معركة ضارية مع البريطانيين، أدت الى غرقها.
نجا فقط عدد صغير من أعضاء الطاقم ال 600.
لم يتم إنقاذ الشحنة واختفت مع غرق السفينة في قاع البحر ، على عمق يزيد عن 600 متر.

الدلافين المنقوشة:
في عام 2015 فقط تم اكتشاف الحطام عن
Holland
طريق الصدفة خلال البحث عن حطام طائرة للرحلة الجوية الفرنسية 447 ، والتي فقدت قبالة سواحل البرازيل في عام 2009.
وقد ساعدت صور البنادق الموجودة على السفينة ، مع الدلافين المحفورة ، في تحديد هويتها.

لا يزال موقع الحطام سرا حتى الأن.
منذ الاكتشاف ، تم إجراء أبحاث مكثفة على الحمولة ، وجرى تقدير القيمة في نهاية المطاف بأكثر من 14 مليار يورو.

تتنافس العديد من البلدان والشركات مع بعضها البعض على ملكية هذا الكنز منذ اكتشافه.
قبل بضعة أسابيع ، تدخلت اليونسكو أيضًا.
ودعت المنظمة كولومبيا إلى عدم استغلال هذا الحطام تجارياً.
الكنز نفسه لا يزال في قاع البحر.

المصدر: NOS

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-06-19 21:32:21

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies