الرئيسية > أخبار هولندا  >  سكان الأحياء المجاور...

سكان الأحياء المجاورة للبحيرة الترفيهية في بريدا يشتكون من الإزدحام ووقوف السيارات

التاريخ: 2018-07-08 23:10:06
سكان الأحياء المجاورة للبحيرة الترفيهية في بريدا يشتكون من الإزدحام ووقوف السيارات

يشتكي السكان المجاورين للبحيرة الترفيهية Gelders meren كثيرا في الفترة الماضية.
البحيرة المذكورة تتواجد في خيلدر - بريدا حيث توجد ستة مواقف للسيارات ، ولكن بمجرد أن تصبح ممتلئة ، يبحث سائقو السيارات عن مكان مختلف ، كثيرا من الأحيان بجانب منازل ومتاجر السكان المحليين.

وبمجرد أن تكون مواقف السيارات ممتلئة ، يتم إغلاق طريق الوصول للبحيرة.
مع تجارب الماضي في عطلات نهاية الأسبوع ، بدأت بلدية بريدا باستخدام المزيد من الاجراءات لتوجيه كل شيء في الاتجاه الصحيح مع استخدام قواطع وقوف السيارات.


العدوان
بعد ظهر اليوم الأحد ، مراقبي مواقف السيارات مشغولين بالنقاش الحاد مع العشرات من السائقين الهولنديين والبلجيكيين والأوروبيين الشرقيين الذين يغضبون لأنهم محرومون من الوصول.
كاد أن يكون شجار خارج عن نطاق السيطرة
يستمر النص والفيديو في الأسفل





يجب تفعيل الكوكيز لمشاهدة الفيديو

عندما قفز مجموعة من البلجيكيين من السيارة للحصول على عراك.
"نحاول أن نشرح بوضوح: لا يمكنك الذهاب إلى هناك ولا يوجد مكان آخر لإيقاف السيارة ، ولكن الناس يغضبون ويتضايقون لأنهم يريدون السباحة هنا".

خطر الحريق:
"لا يوجد حد للزوار هنا" ، وهو رد من السكان المحليين ، الذين يفضلون البقاء مجهولين.
"لماذا لا يوجد حد أقصى لعدد الزوار؟ كامل ممتلئ ، تماما مثل حمامات السباحة.
" لدينا خوف من خطر حرائق الغابات. "الناس يسيرون إلى سيارتهم ويلقون أعقاب السجائر على جانب الطريق.
ممكن أن يحصل خطأ مرة واحدة، إذا كان هناك حريق ، لن يستطيع الناس مغادرة الغابة ".
   
يعتقد أحد أخر من السكان المحليين أن البلدية لا تفعل ما يكفي.
"لا يتم تغريم السيارات التي تحمل لوحات ترخيص أجنبية من رومانيا وبولندا على سبيل المثال.
السلامة من الحرائق هي أيضا في خطر، هناك الكثير من الشوي والتدخين ".

المصدر: omroepbrabant

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-06-14 01:48:24

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies