الرئيسية > أخبار هولندا  >  لطيفة من روتردام : ز...

لطيفة من روتردام : زوجي ضربني ولا أستطيع الإنفصال فهو الآمر الناهي

التاريخ: 2018-11-02 16:27:35
يجب تفعيل الكوكيز لمشاهدة الفيديو

تتحدث لطيفة من روتردام عن معاناتها:
لقد تزوجنا زواج اسلامي في السفارة ، وبالتالي لا أستطيع الطلاق ، ولا أستطع المغادرة ، فأنا مجبرة على البقاء. 

تزوجت لطيفة قبل سبعة عشر عاما، إنه زواج ديني لا علاقة له بالقانون الهولندي. 
لذلك من الصعب الطلاق دون موافقة زوجها. 
على الرغم من أن الرجل أساء معاملتها وتزوج من امرأة أخرى.

تقول: أجلس في البيت ولا يسمح لي بالخروج والتواصل مع الناس، ممنوع أن أذهب إلى المدرسة.. يضربني ويصرخ طوال اليوم.
اتصل الجيران بالشرطة وقال لي وكيل الشرطة أنني يجب أن أتركه ، لكنه هددني بأنه سيأخذ ابنتي إلى بلاده ليقوم بختانها".

مع الحملة ضد الإكراه في الزواج ، ترغب البلدية في مناقشة المشكلة. 
يلتزم فريق من المحامين والخبراء وممثلين من مختلف الطوائف الدينية بمساعدة الضحايا و تقديم المعلومات لهن.

في هولندا ، الزواج الديني اختياري. 
يسري القانون الهولندي فقط إذا كان الزواج قد أبرمه أمين السجل المدني. 
الزواج الديني الخالص لا يوفر الحماية القانونية نفسها كالزفاف الرسمي المسجل في البلدية.

في كل عام، تتلقى مؤسسة Veilig Thuis Rotterdam Rijnmond (VTRR) حوالي مائة تقرير عن هذه الممارسات الزوجية الضارة. 

على سبيل المثال ، السجن الزوجي ، و العنف المرتبط بالشرف أو الزواج القسري. 
وغالباً ما يعيش الضحايا في عزلة ويخشون اللجوء للمساعدة.

تقول لطيفة: "أشعر بالاكتئاب والتوتر لأنني لا أستطيع فعل أي شيء في حياتي". 
"إنه يفعل ما يحلو له، لديه امرأة أخرى "
المرأة حرة في الاسلام وتحدد مصيرها بنفسها، في الواقع هي مساوية للرجل لكن بعض الرجال يسيئون استخدام القواعد الإسلامية كحالتي هذه.

المئات من النساء:
من غير الواضح عدد الأشخاص في هولندا الذين هم في
Holland
نفس حالة لطيفة، يقدر الخبراء عددهم بمئات النساء.
لم تعد لطيفة تعيش مع زوجها الأن، لكن الزواج لم ينتهي بعد. 
وهي تأمل أن يجبر القاضي زوجها على الطلاق.
"زوجي هو الأمر الناهي، ويقرر عن حياتي ، وهذا ليس عدلاً وليس إنسانياً ، أنا فقط أنتظر ، متى سأحصل على حقوقي؟"

المصدر: NOS

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-06-13 06:35:11

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies