الرئيسية > أخبار العالم  >  اضطرابات في مدرسة اب...

اضطرابات في مدرسة ابتدائية في بلجيكا بسبب شكوك بالاعتداء الجنسي على طفلة تبلغ 4 سنوات من العمر

التاريخ: 2019-04-30 23:05:31
اضطرابات في مدرسة ابتدائية في بلجيكا بسبب شكوك بالاعتداء الجنسي على طفلة تبلغ 4 سنوات من العمر


في مدرسة ابتدائية ناطقة باللغة الفرنسية في سكاربيك، بالقرب من بروكسل، تظاهر حوالي مائة شخص لليوم الثاني على التوالي. 

إنهم يشكون في أن طفلة تبلغ من العمر 4 سنوات تعرضت للإعتداء الجنسي في المدرسة لأنه تم العثور على بقع دموية في ملابسها الداخلية. 

يستمر النص أسفل الفيديو:



المدعي العام البلجيكي يناقض هذه الشكوك، حيث قال أن الأبحاث أظهرت أن الدم يرجع إلى إصابة وليس اعتداء جنسي.
لكن هذا لم يقنع الناس ويحجمهم عن التظاهر بقوة. 
قام الآهالي والشباب بإلقاء البيض والزجاجات على المدرسة وتكسير النوافذ. 
واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع في فترة ما بعد الظهر.
   
يريد المتظاهرون طرد إدارة المدرسة وإغلاقها، و يأتي المتظاهرون بشكل أساسي من الجالية الغينية، التي تضم أيضًا والدا الفتاة.

ذهبت والدة الطفلة إلى المستشفى عدة مرات بعد اكتشاف الدماء. 
هذا الصباح، أفاد النائب العام البلجيكي أن التحقيق الأولي كشف أن الدم جاء من الإصابات، وليس من الاعتداء الجنسي. 
لم يتم إثبات ارتكاب جرائم جنائية، كما يقول المدعي العام لهيت لاتست نيوس .
يشك المتظاهرون في هذا التصريح. 
وقال ممثل عنهم للصحيفة البلجيكية أنهم سيقومون بتوظيف محام للتحقيق في هذه المسألة.

أغلقت المدرسة:
يقول رئيس بلدية شيربيك إنه نتيجة للرعب، ستظل المدرسة مغلقة لبقية الأسبوع. 
غدا، هو يوم عمل، ستكون المدرسة مغلقة بالفعل، يتم الآن إضافة يومي الخميس والجمعة.
وقال "هذا ضروري لاستعادة السلام للأطفال وموظفي المدرسة". 
"كان المتظاهرون عنيفين إلى درجة أنه لم يكن من الممكن الحفاظ على السلام، يجب أن نضمن أن يستعيد جميع الآباء الثقة في المدرسة".
Holland

المصدر: NOS

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-06-25 15:52:22

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies