الرئيسية > أخبار هولندا  >  يعيش 2.5 مليون هولند...

يعيش 2.5 مليون هولندي في منازل إيجار معيبة وخاصة في القطاع الحر

التاريخ: 2019-05-19 18:58:44
يعيش 2.5 مليون هولندي في منازل إيجار معيبة وخاصة في القطاع الحر


يعيش واحد من بين كل ستة أشخاص في هولندا تقريبًا في منازل بها عيوب، مثل إطارات النوافذ الفاسدة أو التسريب من سطح البناء أو الجدران الرطبة. 
Holland
غالباً ما تكون هذه المنازل مستأجرة من مالكيها، وفقًا لـ CBS Broad Monitor.
تلقت لجنة الإيجارات، وهي الهيئة التي يمكن للمستأجرين الذهاب إليها لتقديم الشكاوى، الكثير من الشكاوي الإضافية في العام الماضي.

لكن لا يمكن لجميع المستأجرين تقديم الشكاوي إلى هذه اللجنة. 
في كثير من الحالات، لا يجوز للمستأجرين في القطاع الحر تقديم شكوى إلى اللجنة.

المستأجر هيوس بعث عدد لا حصر له من الرسائل دون تلقي أية نتيجة. 
يدفع إيجارًا بقيمة 1,100 يورو شهريًا، ويعتقد أن المالك، وهي شركة استثمار، يجب أن تقدم شيئا في المقابل. 
يقول هيوس: "هذا يجعلك مكتئبا، أتساءل أحيانا لماذا ما زلت أعيش هنا، لا تسير الأمور على ما يرام مقابل هذه الأموال"

التسريب في الحمام يزعجه بشكل خاص
"خاصة في الحمام، يستمر هذا الأمر دائما، لم يتم اتخاذ أي إجراء لإصلاحه، أرسلوا مقاولًا، وقد حدث ذلك مرتين حتى الأن، أطالب بالإصلاح منذ أربع سنوات ولم يتم حل أي شيء، تعبت جدا".
   
يعتقد مارسيل تريب من، لجنة حماية مصالح المستأجرين، أن هؤلاء المستأجرين يجب أن يكونوا قادرين دائمًا على الذهاب إلى لجنة الإيجارات. 
"من الغريب جدًا أنه لا توجد طريقة سهلة للمستأجرين في القطاع الحر لتقديم شكوى، عليهم الآن الذهاب إلى المحكمة على الفور".

وهو يعتقد أنه يجب أن يكون هناك حماية متساوية لجميع المستأجرين. 
"لقد تم القيام بكل شيء في السنوات الأخيرة لتنمية قطاع الإيجار الحر، ولكن لم يتم إضافة شيء لحماية هؤلاء المستأجرين".

تقول جمعية للمستثمرين في مجال العقارات، إنه من المهم أن يتفق المستأجر والمالك مع بعضهما البعض. 
"كلاهما يجب أن يكونا مهتمان بصيانة المنزل جيدا".


المصدر: NOS

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-06-15 02:22:53

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies