الرئيسية > أخبار هولندا  >  محكمة أمستردام تصدر ...

محكمة أمستردام تصدر قرارها في أكبر قضية جنائية بتاريخ هولندا: السجن مدى الحياة لوليم هوليدر

التاريخ: 2019-07-04 12:09:16
يجب تفعيل الكوكيز لمشاهدة الفيديو


حكم على ويليم هوليدر بالسجن مدى الحياة بعد أن وجدته المحكمة مذنبا بإعطاء أوامر تصفية خمسة أشخاص بين عامي 2002 و 2006، نتج عنها ما مجموعه ستة وفيات، قررت المحكمة في أمستردام ذلك ظهر اليوم.
Holland
وبذلك تكون المحكمة أصدرت قرارها حسب مطالبة النيابة العامة التي طالبت في وقت سابق من هذا الربيع بالفعل بالسجن مدى الحياة ضد هوليدير البالغ من العمر 61 عامًا. 
حكم القاضي، بأن هوليدير كان مذنباً أيضا بقتل زوج شقيقته كور فان هاوت.

ألقي القبض على هوليدير في نهاية عام 2014 لأنه كان يشتبه في تورطه في تصفية كيس هوتمان و توماس فان دير بايل. 
في عام 2015، تمت إضافة التهم بالتورط في جرائم قتل جون ميرميت و ويليم انديسترا و كور فان هاوت. 
و أثناء عملية تصفية كور فان هوت، تم قتل روبرت تير هاك عام 2003.

اهتمام وسائل الإعلام:
وصل هوليدير هذا الصباح حوالي الساعة التاسعة صباحًا إلى المحكمة في أمستردام - أوسدورب. 
بسبب الاهتمام الكبير الذي أولاه الإعلام للقضية، كان هناك مساحة محدودة فقط في قاعة المحكمة. 

▪︎اقرأ أيضا: غدا تبدأ محاكمة ويليم هوليدر أشهر مجرم في هولندا - من هو وبماذا يحاكم؟  اضغط هنا  

لم يكن هناك جمهور في قاعة المحكمة ولكنهم تابعوا الحكم عبر رابط فيديو في قاعة محكمة أخرى في أمستردام.
   
تحدث القاضي حول اهتمام وسائل الإعلام الهائل في بداية الجلسة، ويعود السبب في ذلك إلى أن شقيقتي هوليدير أستريد وسونيا سجلتا محادثات معه سراً وأدليا بتصريحات عنه.

وقال فرانك فيلاند رئيس المحكمة "كان علينا أن ننأى بأنفسنا عن الصورة التي تم تحديدها في وسائل الإعلام، وقد فعلنا ذلك".

أنكر هوليدر جميع التهم الموجهة إليه خلال المحاكمة و طلب محاموه بالبراءة، لأنه حسب رأيهم، لم يكن هناك دليل ملموس على تورط هوليدر في التصفية، مثل تسجيلات مراقبة الهاتف أو آثار الحمض النووي.

وفقًا للقاضي، كان من المنطقي أن يكون هناك القليل من الأدلة الملموسة، لأن من يعطون أوامر التصفية يبذلون قصارى جهدهم لمحو الآثار المؤدية إليهم. 

كان ملف القضية الضخم الذي قدمته النيابة العامة ضد هوليدر يتكون إلى حد كبير من أقوال الشهود. 

جرائم القتل الأكثر شهرة في ملف القضية، هي تلك التي وقعت على زوج شقيقة هوليدير كور فان هاوت والوكيل العقاري ويليم إندسترا. 

يقال أيضًا أن هوليدير قام بتشكيل عصابة إجرامية مع المجرمين دينو إس وتصفية ستانلي هيليس عام 2011.
تلقى دينو عقوبة السجن مدى الحياة في وقت سابق بسبب دوره التنظيمي في اغتيال هوتمان وفان دير بيل. 

وصفت المحكمة تصريحات الشقيقتين أستريد وسونيا بأنها موثوقة. 
لقد عرضون حياتهن للخطر لأن "الآخرين الذين فعلوا نفس الشيء كان عليهم أن يدفعوا ثمن ذلك بالموت".


المصدر: NOS

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-09-23 04:57:02

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا والخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies