الرئيسية > أخبار هولندا  >  عمدة أمستردام توجه ر...

عمدة أمستردام توجه رسالة لسكان المدينة بعد نشر صحيفة تيلغراف عن اتهام ابنها بسطو مسلح والتستر عليه

التاريخ: 2019-08-14 18:33:29
عمدة أمستردام توجه رسالة لسكان المدينة بعد نشر صحيفة تيلغراف عن اتهام ابنها بسطو مسلح والتستر عليه


فيمكي هالسيما، عمدة العاصمة الهولندية أمستردام، تنكر أن يكون ابنها البالغ من العمر 15 عامًا قد ارتكب عملية سطو مسلح. 
و لم يكن هناك تستر أو سيطرة على القضية. 
Holland
كتبت ذلك في رسالة إلى جميع سكان أمستردام. 
اقرأ النص الكامل للرسالة أدناه:

أعزائي سكان أمستردام،
هذه الرسالة غير عادية، وأنا أيضًا في وضع غير عادي للغاية وأشعر أنني مضطرة إلى الكتابة إليكم. 

هذا الصباح، أعلنت صحيفة دي تليغراف، أن ابني البالغ من العمر 15 عامًا قد ارتكب عملية سطو مسلح. 
و تكلمت عن وجود تستر عليها لأنه لم يتم الإعلان عنها.

ليس من عادتي أن أستجيب، ولكن الآن بعد أن تعرض ابني القاصر للضرر، أعتقد أنه من الضروري شرح ما يحدث بالفعل. 

ابني لم يرتكب عملية سطو مسلح ابدا، كان ابني يحمل سلاحًا مزيفًا (ممنوعًا) من اجل صنع صور شخصية له وكان يشعر بالملل و يريد اللهو مع الأصدقاء. 
وجدوا مركب مهجورة ومهملة، وحين دخلوا اليها، وجدوا هناك طفايات حريق قديمة سحبوها ورشوها. 

وصلت الشرطة إلى مصدر الإزعاج، وبدأ ابني بالهروب، وألقى سلاحه المزيف في حالة من الذعر ، ثم توقف و تم القاء القبض عليه.

لقد انتهك القانون - فلم يكن يجوز له أن يأخذ معه سلاح مزيف ولا يجوز أن يدخل القارب المهجور - ولهذا سيتحمل عواقب أفعاله.
   
أمسكته، وعاقبته، ثم تحدثت معه إلى ما لا نهاية. 
ثم انتظرنا بعصبية لبضعة أسابيع أثناء إجراء الاستجواب، و أجريت التحقيقات، إلى أن أبلغنا المحامي أن القضية قد تستغرق وقتًا أطول قليلاً لأن النيابة العامة في أمستردام نقلتها إلى المدعي العام في هارلم لتفادي الاعتقاد بتضارب المصالح أو الشك في "التستر"، لقد كنا ننتظر النتيجة.

منذ البداية، كنت أدرك جيدًا مسؤوليتي بصفتي رئيسة بلدية هذه المدينة. 
بالفعل في المساء حدث ذلك، قلت للشرطة إن ابني يجب أن يعامل مثل أي ولد في أمستردام. 
الشيء الوحيد أنني كنت آمل أن يكون الناس متحفظين، لأن وضعي قد يجعل ابني عرضة للدعاية التي يمكن أن تطارده لسنوات. 

لم أطلب حماية اسمه، لكنني كنت ممتنة للشرطة عندما علمت لاحقًا أن هذا يحدث غالبًا ويتم في حالته كطفل قاصر. 

بالإضافة إلى ذلك، أبلغت على الفور سكرتير البلدية ومكتب النزاهة في البلدية لأنني لا أريد إنشاء أي تشابك بين اهتمامي كأم ومسؤوليتي كعمدة. 

لم أتحدث عن ذلك في اجتماع المثلث، لقد أبلغت المفوض وكبير الموظفين بأننا كآهل الصبي، سنتعامل مع الأمر مع الضباط المناوبين. 

لا يوجد تستر؟هناك مسألة خاصة تتعلق بصبي يبلغ من العمر خمسة عشر عامًا، ولم يتم نشر بيانات أبدًا في حالات مشابهة. 

تحافظ الشرطة على السرية الرسمية ولن يزعج الصحفيون من أنه لم يتم الاعلان عن بيانات الأولاد الصغار في أمستردام دون وجود سجل جنائي. 

من اليوم أصبح يعرف الجميع ما قام به ابني.
الأصدقاء والعائلة والمعلمين، قبل صدور قرار من المحكمة، حكمت عليه دي تليغراف على الصفحة الأولى لجريمة لم يرتكبها. 

ابني فتى عادي من أمستردام ارتكب خطأ، يجب عليه تصحيحه. 
لا يستحق أي عقوبة عامة إضافية، 
مع خالص التقدير،
فيمكي هالسيما


المصدر: RTL

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-09-25 15:00:14

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا والخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies