الرئيسية > أخبار هولندا  >  الباحثون: سيشعر الخر...

الباحثون: سيشعر الخريجون بآثار أزمة كورونا لسنوات قادمة

التاريخ: 2020-08-25 21:05:08
Holand-today

من المتوقع أن يعاني الأشخاص الذين أصبحوا عاطلين عن العمل والطلاب الذين سيتخرجون من أزمة كورونا لعدة سنوات قادمة. حيث ستقل احتمالية عثورهم على عمل، وعندما يجدون عملاً، سيكون الراتب عادةً أقل مما كان عليه قبل الأزمة.



هكذا يقول باحثون من مكتب التخطيط المركزي. أبلغ معهد الأبحاث الاقتصادية الأكثر أهمية في هولندا مراراً وتكراراً عن العواقب الاقتصادية قصيرة المدى لأزمة كورونا، لكنه نظر الآن في العواقب طويلة المدى في دراستين. تدور إحدى الدراسات حول سوق العمل، والأخرى عن الاقتصاد الهولندي ككل.
وخلص الباحثون إلى أن هناك فرصة كبيرة ألا يتعافى الاقتصاد الهولندي بالكامل من أزمة كورونا في غضون خمس سنوات. ومن المتوقع أن ينمو الاقتصاد في السنوات المقبلة، لكنه لن يصل إلى المستوى الذي كان يمكن أن يتحقق لولا تفشي كورونا.



وصول اللقاح أمر حاسم
وتضررت الاستثمارات وإنتاجية العمل وسوق العمل بشكل خاص. حيث سترتفع البطالة في السنوات القادمة، لكنها ستنخفض مرة أخرى بعد ذلك. وفي غضون خمس سنوات ستعود البطالة إلى مستواها القديم، لكن سيتم استبعاد بعض الناس وسيكون من الصعب العثور على عمل مرة أخرى.


يمكنك الاعجاب بصفحتنا على الفيسبوك
Logo


من المحتمل أن يظل الأشخاص الذين تخرجوا خلال الأزمة يتمتعون بدخل أقل بعد خمس سنوات من الآن مما كان سيحصلون عليه لولا أزمة كورونا. ويقدر هذا بخسارة من 6 إلى 12 % في الراتب.
يفترض الباحثون في الدراسة أنه سيكون هناك لقاح ضد الكورونا أو عقار خلال عام. إذا لم يكن ذلك موجوداً، فسيكون الضرر الذي يلحق بسوق العمل والاقتصاد الهولندي أكبر وأطول أمداً.

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2020-10-01 10:24:08

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies