الرئيسية > أخبار هولندا  >  الأطفال الهولنديون ه...

الأطفال الهولنديون هم الأكثر رضا عن حياتهم بحسب اليونيسف

التاريخ: 2020-09-03 16:03:07
Holand-today

"من الأفضل أن ينشأ الأطفال والشباب في هولندا". هذا ما استخلصته اليونيسف في دراسة عن رفاهية الأطفال حتى سن 18 عاماً في أكثر 41 دولة مزدهرة.
قامت منظمة حقوق الطفل التابعة للأمم المتحدة بالتحقيق في الصحة العقلية والبدنية للأطفال. ونظرت اليونيسف أيضاً في مهاراتهم الاجتماعية مثل تكوين الصداقات والوصول إلى تعليم جيد, حيث سجلت هولندا أفضل النتائج، تليها الدنمارك والنرويج. الولايات المتحدة وبلغاريا وتشيلي لديها أدنى الدرجات.



الرضا عن حياتهم
تسجل هولندا أيضاً أفضل النتائج من حيث الرضا. في معظم البلدان، يشعر أقل من 80٪ من الأطفال بالرضا عن حياتهم. أما في هولندا فبلغت النسبة 90٪.
احتلت المكسيك ورومانيا المركزين الثاني والثالث. أما في تركيا، الأطفال هم الأقل رضا بنسبة 53٪.
تحذر اليونيسف من أن زيادة الوزن والسمنة مشكلتان رئيسيتان. ربع الأطفال الهولنديين يعانون من زيادة الوزن مقارنة مع جميع الأطفال في أنحاء العالم، حيث يعاني طفل من كل ثلاثة أطفال تتراوح أعمارهم بين 5 و 19 عاماً من زيادة الوزن أو السمنة.



ضغط المدرسة
وفقاً لمنظمة حقوق الطفل، هناك أيضًا ضغوط للأداء في المدارس في هولندا. تقول Suzanne Laszlo، مديرة اليونيسف بهولندا: "نعلم من الأبحاث الحديثة أن الشباب الهولنديين يعانون من أكبر قدر من التوتر بسبب ضغط المدرسة". "مع زيادة هذا الضغط، يعاني الشباب من مشاكل عاطفية أكثر ورضا أقل عن حياتهم."
وتأتي أزمة كورونا على رأس ذلك. تقول Laszlo: "الأطفال والشباب يتأثرون عقلياُ بوباء كورونا". لذلك تدعو اليونيسف الحكومات في جميع أنحاء العالم إلى عدم إغفال الأطفال عند اتخاذ قرارات بشأن تدابير كورونا.


يمكنك الاعجاب بصفحتنا على الفيسبوك
Logo

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2020-10-01 05:31:51

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies