الرئيسية > أخبار هولندا  >  هل يمكن أن أصاب بالع...

هل يمكن أن أصاب بالعدوى إذا كانت نتيجة الاختبار سلبية؟

التاريخ: 2020-09-08 09:18:29
Holand-today

يمكن لأي شخص يعاني من نزلة برد أو ضيق في التنفس أو حمى أن يطلب إجراء اختبار كورونا. ولكن ماذا لو كانت النتيجة السلبية خاطئة؟ هل ما زلت مصاباً؟ وهل لا يزال يتعين عليّ البقاء في المنزل مع الشكاوى إذا كانت النتيجة سلبية؟
القاعدة الأساسية: في حالة وجود شكوى، عليك البقاء في المنزل وإجراء الاختبار. لديك فرصة أفضل للحصول على نتيجة صحيحة في اليوم الثالث من ظهور الشكاوى.



إذا أجريت الاختبار في وقت مبكر جداً، فهناك فرصة جيدة أن تكون نتيجة الاختبار السلبية خاطئة.
بمعنى آخر: بناءً على نتيجة الاختبار، تعتقد أنك لست مصاباً بالكورونا، على الرغم من أنك مصاب به.
لذا نعم، يمكن أن تصاب بفايروس كورونا إذا كانت نتيجة الاختبار سلبية. لأنه يمكنك، على سبيل المثال، الحصول على نتيجة خاطئة لأن الاختبار لم يتم إجراؤه بشكل صحيح. ما إذا كان نقل مسحة القطن إلى المختبر (حيث سيتم تحليل الاختبار) استغرق وقتاً طويلاً أو لم تكن درجة الحرارة صحيحة أثناء النقل.



إعادة إجراء الاختبار
فقط عندما تكون خالي من الشكاوى لمدة 24 ساعة، يمكنك الخروج مرة أخرى. الأمر نفسه ينطبق على زملائك في المنزل عندما يتعلق الأمر بضيق التنفس أو الحمى. لذلك لا يزال غير مسموح لك بالسير في الشارع مع وجود شكاوى.
إذا ظهرت عليك الأعراض مرة أخرى، أو إذا ساءت الأعراض السابقة، فقم بإجراء الاختبار مرة أخرى بعد بضعة أيام.



يجب أن تكون في عزلة إذا كانت نتيجة الاختبار إيجابية، ولكن ليس لديك أي شكاوى. يقول المعهد الصحي RIVM: "يمكنك الخروج من العزلة اذا لم تعاني من أي شكاوى بعد 72 ساعة".
"يجب أن تنتظر في الـ 72 ساعة لمعرفة ما إذا كنت ستصاب بأعراض. إذا كنت مصاباً بالكورونا وتعاني من الأعراض، فيجب أن تكون في عزلة لمدة 7 أيام على الأقل، حتى تختفي الأعراض".


يمكنك الاعجاب بصفحتنا على الفيسبوك
Logo

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2020-09-23 10:46:03

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies