الرئيسية > أخبار هولندا  >  يريد أطباء الأطفال ح...

يريد أطباء الأطفال حظر "المعالجة المثلية" ضد التوحد

التاريخ: 2020-09-21 14:57:26
Holand-today

يقدم حوالي 100 معالج مثلي علانية علاجاً يقولون إنه يشفي المصابين بالتوحد. تشير التقديرات إلى أن أكثر من 1000 طفل يخضعون لها كل عام، وفقاً لدراسة أجراها برنامج De Monitor التلفزيوني.
إن العلاج الأكثر شيوعاً هو علاج CEASE، والذي يرمز إلى "القضاء التام على التعبير عن طيف التوحد".
طبيب الأطفال ورئيس جمعية طب الأطفال الهولندية Károly Illy مصدوم بشدة يقول: "الجرأة على الادعاء بأن التوحد مرض قابل للشفاء ... أنا آسف جداً وآمل ألا يقع الآباء في هذا الاعتقاد".



مجرد كسب للأموال
يريد Illy حظر هذا العلاج "لا يوجد علاج لمرض التوحد, ولذا فإن قطرات المعالجة المثلية لا تعمل. أخشى أن يعتقد الآباء أنهم يفعلون شيئاً جيداً لأطفالهم. لكن في الحقيقة هذا دجل وكسب للمال فقط."
يريد Illy أيضاً من مفتشية الصحة ورعاية الشباب (IGJ) أن تتصرف حيال هذا "إنه ضار بالأطفال. إنهم في الواقع يحصلون على آمال زائفة مبنية على لا شيء. لا يزال بإمكان هؤلاء المستشارين المزعومين أن يفعلوا ما يريدون."
وقالت Margrite Kalverboer ، محققة شكاوى الأطفال، أنها تريد حظره أيضاً.



الغرامات
وقال متحدث باسم IGJ "نحن نراقب ذلك ونفرض غرامة عرضية".
في وقت سابق من هذا العام، تم تغريم سبع شركات وأشخاص بسبب الإعلان عن أدوية غير مسجلة عبر الإنترنت (المعالجة المثلية).



لكن الناس أحرار في اختيار علاجات معينة ويسمح للممارسين، في ظل ظروف معينة، بتقديم علاجات بديلة دون دليل علمي.
في رسالة إلى مجلس النواب في وقت سابق من هذا العام، وصف وزير الخارجية Blokhuis أنه من غير المرغوب فيه أن يدعي ممارسو المعالجة المثلية أنهم قادرون على علاج التوحد بشكل فعال، كما هو الحال مع علاج CEASE. بينما لا يوجد دليل علمي على ذلك.


يمكنك الاعجاب بصفحتنا على الفيسبوك
Logo

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2020-10-22 10:47:34

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies