الرئيسية > أخبار هولندا  >  كارثة صامتة تتكشف لل...

كارثة صامتة تتكشف للمرضى الذين يعانون من أمراض تهدد حياتهم

التاريخ: 2020-10-13 17:03:55
Holand-today

يجب على الحكومة إنشاء مستشفيات طوارئ لرعاية مرضى كورونا. هذا ما ناشده الاتحاد الهولندي لمنظمات مرضى السرطان (NFK)، والذي يقول إن رعاية المرضى الذين يعانون من مرض يهدد الحياة ستكون في خطر خلال موجة كورونا الثانية.
نظراً لأن المستشفيات تقلص من مستوى الرعاية المنتظمة بسبب علاج مرضى كورونا، فإن هناك كارثة تحدث بصمت للأشخاص الذين يعانون من مرض يهدد الحياة مثل السرطان، كما يقول اتحاد NFK. "لقد دخلنا في أزمة وطنية ويبدو أننا نتجه نحو سيناريو كارثي لجميع الأشخاص الذين يعانون من أمرض تهدد حياتهم".



يحث الاتحاد الحكومة على التدخل بصرامة: "إنشاء مستشفيات كورونا وتنسيق الرعاية على الصعيد الوطني". وبحسب مجموعة المنظمات، يمكن للجيش والصليب الأحمر المساعدة في ذلك. "يتمتع كلا الطرفين بالخبرة اللازمة للعمل بسرعة وتنظيم وتنسيق اللوجيستيات اللازمة في حالات الأزمات بشكل مناسب".

لم تتم المتابعة
يجب أيضاً أن تكون الرعاية الطبية شبه العاجلة، مثل رعاية مرضى السرطان، مركزية قدر الإمكان. "وبهذه الطريقة، يمكن الاستفادة على النحو الأمثل من جميع قدرات الرعاية المتاحة في هولندا."
يخشى اتحاد NFK منذ شهور من عدم وجود قدرة كافية للرعاية المنتظمة. يقول الاتحاد إنه دعا وزارة VWS عدة مرات لوضع خطط السعة لرعاية مرضى السرطان ولكن لم تتم متابعة هذا.



بدأت المستشفيات في الاستعداد بشكل فردي وهذا الإجراء المحلي ببساطة غير كاف لإدارة أزمة خطيرة مثل هذه.
كما دعا الاتحاد الهولنديين إلى الالتزام بإجراءات احتواء فايروس كورونا. "إنهم يعملون بجد في مجال الرعاية الصحية، لقد انتهى الأمر."
إن اتحاد NFK ليس الوحيد الذي أصدر إشارة استغاثة في اليوم الذي ارتفع فيه عدد الإصابات بـ Covid بشكل حاد مرة أخرى. حيث شعر Diederik Gommers بالقلق أيضاً بشأن الرعاية الصحية المنتظمة. حتى أنه يدعو إلى الإغلاق التام لوقف تقدم الفايروس من جديد.


يمكنك الاعجاب بصفحتنا على الفيسبوك
Logo

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2020-10-29 15:39:16

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies