الرئيسية > أخبار العالم  >  الكشف عن هوية مرتكب ...

الكشف عن هوية مرتكب هجوم Nice الإرهابي

التاريخ: 2020-10-31 11:13:14
Holand-today

الإرهابي الذي قتل ثلاثة من رواد الكنيسة في Nice هو شاب تونسي يبلغ من العمر 21 عاماً حسب ما أوردته وسائل الإعلام الفرنسية. وتقول وسائل الإعلام أنها تعرفت على هويته بناءً على المصادر المحيطة بالتحقيق. ويقال إنه وصل كمهاجر إلى جزيرة Lampedusa الإيطالية نهاية الشهر الماضي.
هناك أطلق سراحه في وقت معين بأمر بمغادرة إيطاليا وفي بداية هذا الشهر سافر إلى فرنسا. لم يتقدم بطلب للجوء ولم يراجع الشرطة الفرنسية أو أجهزة الأمن الفرنسية.
ولم تؤكد الشرطة هوية المشتبه به المتواجد في المستشفى بعد إصابته. وفقاً لقناة الأخبار الفرنسية BFMTV، تم استخدام بصمات الأصابع لتحديد هويته التي تطابقت مع البيانات الموجودة في وثيقة لدى الصليب الأحمر الإيطالي وجدت معه, لكن لا توجد صورة على تلك الوثيقة.



دخل منفذ الهجوم إلى كاتدرائية Notre-Dame وسط Nice بسكين الساعة 9 صباحاً. كانت ضحيته الأولى امرأة في السبعينيات من عمرها، عثر عليها مذبوحة في الحلق بالقرب من إناء يحوي ماء مقدس. وقال مصدر في الشرطة لصحيفة Le Figaro "كانت مقطوعة الرأس تقريباً".
الضحية الثانية رجل يدعى sexton، وهو أب لابنتين كان يعمل في الكنيسة لمدة عشر سنوات.
الضحية الثالثة، وهي امرأة تبلغ من العمر 45 عاماً، أصيبت بعدة طعنات. تمكنت من الفرار لكنها ماتت بعد ذلك بوقت قصير في مقهى قريب.
وقد أُصيب الجاني بالرصاص خلال اعتقاله ونقل إلى المستشفى.



يقول Pieter-Jaap Aalbersberg، المنسق الوطني لمكافحة الإرهاب والأمن، أن هجوماً مثل هجوم Nice يمكن أن يحدث أيضاً في هولندا. يتحدث على Twitter عن أخبار مروعة من فرنسا ويقول إن اليقظة مطلوبة أيضاً في هولندا.
ويشير إلى تقييم تهديد NCTV في 15 أكتوبر. ينص على أن هناك أشخاصاً في هولندا يتطرفون بشدة ويمكن أن يشكلوا تهديداً. ولم تكن هناك مؤشرات على أن هولندا كانت تستعد لهجوم في ذلك الوقت، ولكن "لا يزال من الممكن تصور حدوث ذلك".


يمكنك الاعجاب بصفحتنا على الفيسبوك
Logo

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2020-11-25 02:43:36

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies