الرئيسية > أخبار هولندا  >  محاكمة امرأة من Amst...

محاكمة امرأة من Amsterdam للاشتباه بقتل طفلها الرضيع

التاريخ: 2020-11-12 13:15:26
Holand-today

مثلت الأم من Amsterdam البالغة من العمر 30 عاماً والتي يُزعم أنها قتلت طفلها في منزلها في شهر أغسطس، أمام المحكمة في Amsterdam صباح الأربعاء. هذه هي جلسة الاستماع التمهيدية الأولى منذ أن عثرت الشرطة على الطفل الرضيع ميتاً في منزلها في Hagenau في Amsterdam-Noord.
عثرت الشرطة على الطفل في أغسطس من هذا العام، عندما ورد تقرير يفيد بأن امرأة كانت تتصرف بشكل مرتبك في منزلها. ثم قام فريق الاعتقال التابع للشرطة باتخاذ إجراءات مع رجال الإطفاء حيث تم العثور على جثة الطفل في المنزل.



تشتبه النيابة العامة في أن المرأة قتلت طفلها بعنف ثم أخفت الجثة في حقيبة رياضية.
المرأة متهمة أيضاً بالاعتداء على ابنتها البالغة من العمر 7 سنوات. وبحسب النيابة العامة، فقد طعنت الأم ذراعها بأداة مدببة مثل المقص. قال Theo Schut محامي المرأة أن ذلك حدث في نفس الفترة التي قُتل فيها الطفل.



الحوادث السابقة
كانت الابنة البالغة من العمر 7 سنوات قد تعرضت للخنق على يد والدتها المصابة بالذهان في عام 2014، والتي نجت منها بصعوبة. تم الإفراج عن الأم من النيابة في عام 2015 وتلقت استشارات نفسية مكثفة في السنوات اللاحقة.
وفقاً لمحاميها، الذي ظل على اتصال دائم مع الأم في السنوات التي تلت ذلك، كانت هذه العلاجات ناجحة ويبدو أنها تعمل بشكل جيد.
يقول Schut أن المرأة كانت على الأرجح تحت تأثير الذهان مرة أخرى في أغسطس عندما قتلت طفلها. الأمر متروك للخبراء لتحديد ذلك على أساس دراسة جديدة.
كانت الأسرة تحت إشراف حماية الأطفال وعدد من وكالات الإغاثة الأخرى. في أغسطس، استجابت وكالة حماية الأطفال بجزع كبير حول أخبار العثور على جثة الطفل.


يمكنك الاعجاب بصفحتنا على الفيسبوك
Logo

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2020-12-03 05:14:30

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies