الرئيسية > أخبار هولندا  >  المؤسسات التعليمية ف...

المؤسسات التعليمية في روتردام تعلق حول الرسوم الكاريكاتورية

التاريخ: 2020-11-17 11:06:32
Holand-today

بعد أنْ تعرض مدرس من مدرسة ايمواس في روتردام للتهديد بعد عرضه لرسم كاريكاتوري، جميع المؤسسات التعليمية من المدارس الابتدائية حتى المرحلة الجامعية؛ تكتب بياناً مشتركاً تبيّن فيه أنَّ المؤسسة التعليمية مكاناً آمناً، حيثُ يمكننا التعلم من بعضنا بحرية كاملة.
تقول هذه المؤسسات أنَّ المعلمين ينتابهم شعور الخوف الشديد من القول أو الظهور كما يريدون،"مثل هذه الرقابة الذاتية لا تنتمي إلى التعليم، لكنها تفعل ذلك بشكل متزايد"، وبحسبهم فإنَّ الحساسيات في الفصل تتزايد وعدد المراقبين كذلك.
   
تصرح المؤسسات إنَّها قامت بمتابعة الأخبار في الأسابيع الماضية بخوف، حيثُ تمَّ قطع رأس المعلم الفرنسي صامويل باتي الشهر الماضي نتيجة عرضه لرسم كاريكاتوري للنبي محمد في صفه في درس عن حرية التعبير.
   
لذلك طُلِبَ من المعلمين الهولنديين النظر في ذلك في 2 من نوفمبر من العام الحالي، حيثُ حدث هذا في كلية Emmaus، قال رئيس الجامعة، بعد ذلك اليوم: "عُلِمَ أن معلمًا من هذه المدرسة تعرض للتهديد بسبب رسم كاريكاتوري، يجادلون في أنْ يكون التعلم آمناً، حيث يمكننا التعلم من بعضنا، بالإضافة لذلك يجب أنْ يكون المعلمون قادرين على إعطاء دروسهم على النحو الذي يرونه مناسباً دون رقابة؛ ليس للإدلاء ببيان سياسي إنَّما ليتسنى للشباب تفسير هذا العالم المعقد، بالنهاية سوف نتجاوز هذا الأمر، حيث ليس من الضروري الاتفاق بالرأي، لكن العنف لن يفي بالغرض، حتى لو كانت تلك الصور و الآراء مجحفة، علينا إعطاء فرصة للشباب المتعلمين لفهم ما يدور حولهم.
معلمون المستقبل يتم تجهيزهم لقيادة هذه النقاشات الحساسة، والسماح للتعبير عن الرأي.
  اضغط هنا  

يمكنك الاعجاب بصفحتنا على الفيسبوك
Logo

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2020-11-27 09:53:21

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies