الرئيسية > أخبار هولندا  >  لا تزال عناصر الشرطة...

لا تزال عناصر الشرطة تخشى "أيام أو أسابيع" من أعمال شغب في هولندا، فما العمل؟

التاريخ: 2021-01-27 13:34:53
لا تزال عناصر الشرطة تخشى "أيام أو أسابيع" من أعمال شغب في هولندا، فما العمل؟

واضطرت الشرطة في عدة مدن للتدخل يوم الأحد بسبب مظاهرات ضد حظر التجول المطبق منذ مساء السبت، تخشى نقابة الشرطة من أن تظل الأوضاع مضطربة "لأيام أو أسابيع" كما يقول كوين سيمرز من جمعية الشرطة الهولندية في نيوسور مساء الأحد.
وقال سيمرز، الذي استدعى بحسب كلماته للعمل مساء الأحد: "آمل أن تكون لمرة واحدة، لكنني أخشى أن تكون نذيراً للأيام والأسابيع المقبلة".

يقول سيمرز إن أعمال العنف التي وقعت في المدن الهولندية يوم الأحد لم تحدث في بلدنا منذ 40 عاماً، "إذن عليك حقاً التفكير في أعمال الشغب العشوائية (في أمستردام عام 1980).
وبحسب سيمرز، تعرض مثيري الشغب للقذف والهجوم بالسكاكين يوم الأحد، يقول في نيوسور: "لم يعد الأمر متعلقا بأي شيء".

تسبب المشاغبون في الفوضى وسط مدينة أيندهوفن بعد ظهر يوم الأحد بعد خروج مظاهرة ضد إجراءات كورونا عن السيطرة، كانت الشرطة ممتلئة بأيدي مثيري الشغب واستخدمت خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع لتفريق المجموعة.
خلال مظاهرة ضد كورونا في ميدان المتحف، اضطرت الشرطة أيضا إلى رش المياه لإبعاد المتظاهرين.

ومساء الأحد، ساد القلق في العديد من المدن الهولندية منذ الساعة 8:30 مساءً، قبل نصف ساعة من بدء حظر التجول.
يبدو أن القاسم المشترك للاحتجاجات هو أن مثيري الشغب يعيثون الفوضى ويبدأون الحرائق ويلقون الألعاب النارية الشرطة موجودة بأعداد كبيرة واضطرت للتدخل عدة مرات كما تم اعتقال مثيري الشغب.


يمكنك الاعجاب بصفحتنا على الفيسبوك
Logo

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-09-25 00:11:42

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا والخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies