الرئيسية > أخبار العالم  >  والدي مودا الطفلة ال...

والدي مودا الطفلة اللاجئة التي توفيت بنيران الشرطة البلجيكية أثناء عملية تهريب - يتحدثون عما حصل

التاريخ: 2018-06-17 22:06:15
والدي مودا الطفلة اللاجئة التي توفيت بنيران الشرطة البلجيكية أثناء عملية تهريب - يتحدثون عما حصل

"لا أعتقد أننا سنجد السلام، أملنا الوحيد هو أن نتمكن من العيش بالقرب من مودا. "
هذا ما يقوله والدا مودا في مونس البلجيكية واللذين يتحدثون لأول مرة عن قصتهم في مقابلة مع دي مورخن .
أصيبت مودا برصاص الشرطة خلال مطاردة شاحنة تحمل مهاجرين أثناء عملية تهريب على الحدود البلجيكية  اضغط هنا  .

"لم يكن ينبغي للشرطة أن تطلق النار"

يحدثنا علي شامدين (25 عامًا) وأميرة بيرهاست (24 عامًا) والدي مودا، يرتدون نفس الملابس السوداء التي ارتدوها في جنازة ابنتهما في 30 أيار ، عندما شارك مئات الأشخاص في مسيرة بالملابس بيضاء.
على صدرهم ، يمكن رؤية صورة مودا وهي ترتدي القبعة.
هم الآن يروون قصتهم للمرة الأولى ، بدءاً بعلاقة حب ممنوعة في كردستان العراق الى حين وفاة مودا.

يقول علي:
"فقدت زوجتي والدها في الحرب في عام 1996 وأمها ماتت أيضا.
وكانت العائلة تريد تزويجها من ابن عمها ، إذا كان لديك علاقة مع فتاة بدون معرفة العائلة ، عليك أن تأخذها بما يعرف بمصطلح خطيفة، بالمقابل ممكن أن تقوم العائلة بقتل الرجل لاستعادة شرفهم.

قام الشيخ الذي ساعدنا ، من خلال القنوات الرسمية ، بترتيب جوازات سفر عراقية لنا وغادرنا في 11 يناير 2016.
سافرنا بالطائرة إلى تركيا ، حيث ركبنا قاربًا مع مجموعة أخرى من اللاجئين الى اليونان ".

لماذا ذهبت إلى ألمانيا؟
يجيب علي: "في الواقع ، لم نفكر بالذهاب إلى بلد معين.
أردت أن أبدأ حياة جديدة مع زوجتي وأطفالي بأمان، في النهاية كانت الوجهة ألمانيا ، لكنني نادم على ذلك "

أميرة: لقد حشرنا مع الكثير من الناس وكان
يستمر النص والصورة في الأسفل





Holand-today


هناك عراك في الملجأ بشكل دائم.
كنت حاملا في مودا في ذلك الوقت، لم أشعر بالأمان ".

بعد ولادة مودا تركنا ألمانيا.
علي: " سافرنا إلى فرنسا ، ومن هناك ركبنا شاحنة إلى المملكة المتحدة.
تم اعتراضنا واقتيادنا إلى لندن، ثم تم منحنا منزل في نيوبورت، كنا بخير وشعرنا بالأمان "

لكن في النهاية ، كان يجب علينا العودة إلى ألمانيا
علي: كان علينا العودة ، لأنهم اكتشفوا أن بصماتنا قد أخذت في ألمانيا حسب إجراءات دبلن.

أميرة: ، كانت مودا تبلغ من العمر سنة واحدة عندما طردنا "
بعد أن أصبحتم غير مرحب بكم في المملكة المتحدة ، هل حاولتم مرة أخرى أن تقوموا بعملية العبور؟
علي : قمنا بما مجموعه ست إلى سبع محاولات
يستمر النص والصورة في الأسفل




Holand-today

1








الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-06-20 12:07:22

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies