الرئيسية > أخبار هولندا  >  يتم تصوير الزبائن دا...

يتم تصوير الزبائن داخل المراحيض في عدة مطاعم في نيميخن

التاريخ: 2019-04-30 20:20:48
يتم تصوير الزبائن داخل المراحيض في عدة مطاعم في نيميخن



يتم تصوير الزبائن داخل المرحاض في خمس مطاعم على الأقل في نيميخن. 
من بين تلك المطاعم، هناك ديسكو كانت الكاميرا معلقة لدرجة أنه يمكن رؤية الأعضاء التناسلية للرجال أثناء التبول.
هذا ما كتبته صحيفة De Gelderlander بعد جولة في 20 من أماكن الحياة الليلية الشهيرة في نيميخن. 


تم تعليق بعض الكاميرات هناك منذ سنوات، وفي ثلاث من الحالات الخمس، تصور الكاميرات المبولة.

من الملفت للنظر أنه في ديسكو في وسط شارع Molenstraat ، توجد كاميرا معلقة في مرحاض الرجال، ويمكن رؤية صورها على شاشات عند المدخل. 

يخبر الموظف الصحيفة أن الكاميرات للحراسة الأمنية فقط: إنه يعتقد أنه ليس المقصود بها، مشاهدة ما يحدث في المرحاض.
   
غير مسموح
وفقًا لقواعد هيئة حماية البيانات الهولندية، فإن الكاميرات الموجودة في المرحاض، و أيضًا في غرف تبديل الملابس، تشكل "انتهاكًا مفرطًا لخصوصية الزبائن". 

وفقًا للسلطة المختصة، فإن المراقبة بالكاميرا في هذه الأنواع من الأماكن ليست متناسبة وبالتالي غير مسموح بها.
وقال خبير الخصوصية وأستاذ قانون المعلومات نيكو فان إيكك في مجلة NOS Radio 1 Journal: "نحن ببساطة لا نفعل هذا في هولندا" . 
"فقط في ظروف خاصة جدًا، إذا لم تستطع وسائل أخرى تأدية المطلوب، فيمكن استخدام ذلك بشكل مؤقت.

وفقًا لفان إيك، يحدث غالبًا وجود كاميرات في المراحيض.
"في بعض الأحيان يتم الإعلان عنها أيضًا بعلامة.
قد يساعد ذلك في تحديد ما إذا كنت تريد الذهاب إلى ذلك المكان أم لا"
وفقًا لخبير الخصوصية، يمكن للزبائن القيام بأشياء مختلفة. 
"إن أسهل طريقة هي التحدث إلى المالك، وإذا لم يساعد ذلك يمكن الذهاب إلى هيئة حماية البيانات، لكن ذلك سوف يستغرق وقتًا طويلاً.
وممكن أن تساعد الشرطة أيضا في ذلك، لكن أفضل ما في الأمر هو عدم الذهاب إلى هذا المطعم مرة أخرى "
Holland

المصدر: NOS

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-09-24 08:29:04

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا والخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies