الرئيسية > أخبار هولندا  >  شقيقا المرأة السورية...

شقيقا المرأة السورية التي تم طعنها في مشفى خودا: سبق لزوجها أن هددها بالقتل

التاريخ: 2019-08-25 22:25:37
شقيقا المرأة السورية التي تم طعنها في مشفى خودا: سبق لزوجها أن هددها بالقتل


الرجل البالغ من العمر 47 عامًا الذي طعن زوجته البالغة من العمر 36 عامًا يوم الجمعة في مستشفى خروين هارت في خودا وأصابها بجروح خطيرة، كان قد تم حظره من الاقتراب من المنزل ولم يُسمح له برؤية زوجته السورية وأطفاله الخمسة، حيث سبق أن هدد بإيذائها قبل أسبوعين.
Holland
حسب اثنين من إخوة المرأة اللذين تحدثا لصحيفة AD، أن أمر التقييد انتهى بعد ظهر يوم الأحد. 
في ذلك الوقت اجتمع الزوجين مرة أخرى بحضور العائلة. 
يتحدث بسام (28 عامًا) عن زوج أخته الذي قال:" أريد العودة إلى أختكم، لقد كنت غبي".
تزوج الزوجان منذ عشرين سنة في سوريا، لا يريد الأخوان أن ينشر اسم اختهم في الصحيفة.
وفقًا لهم، غضب الرجل قبل أسبوعين بعد أن تحدث هو وزوجته عن الطلاق. 
صرخ عليها وهددها قائلا:"سأقتلك".
يتابع الأخوان، لقد اعتقدنا أنه مجرد كلام وليس جادا في تهديده.
لم تقم المرأة بالبلاغ لأنها أرادت منح زوجها فرصة أخرى". 

تم طعن الزوجة البالغة من العمر 36 عامًا بعد ظهر يوم الجمعة في مستشفى خروين هارت في خودا وأصيبت بجروح خطيرة. 
وقع الحادث في قسم الأمراض الجلدية، تمكنت المرأة من الدخول إلى حمام المشفى والاغلاق على نفسها، وقامت بابلاغ الشرطة من هناك. 

تم اجراء عملية جراحية لها وهي تتعالج الأن من اصابتها. 
يقول بسام "لقد اتصلت للتو بالمستشفى، وأخبروني أن العملية سارت على ما يرام."

الأطفال الخمسة، الذين تتراوح أعمارهم بين 6 سنوات و 18 سنة، موجودين مع أقاربهم بشكل مؤقت. 
   
يعتقد الأخوان، أن الرجل كان ينتظر زوجته في المستشفى لأنه كان يعلم أنها تتعالج هناك كل يوم جمعة بسبب مرض جلدي. 
لقد خطط لهذا، و ربما كان من الجيد حدوث ذلك في المستشفى، وليس في المنزل أمام الأطفال"

تعيش أختهم في هاستريخت منذ ثمانية أشهر، قبل ذلك في ستولفايك. 
لقد جاءت إلى هولندا منذ حوالي أربع سنوات. 
يقول الأخ خالد البالغ 39 عام: إنها طيبة و لطيفة جدا. 
كان مهيمنا عليها للغاية، وكان يتحدث بصوت عالي. 
كان يقول دائمًا: "أنا الرجل، أنا قوي" جميع الناس يعرفون بأنه شخص سيء.
يقول بسام:" أرجو أن تسألوا الآخرين، نحن لا نقول هذا لأننا إخوانها: الكل سيقول أنها انسانة طيبة".

امرأة كريمة:
أصيب الجار ويم بالصدمة عندما سمع ما حدث في المستشفى. 
يقول: "قفزت على الفور على الدراجة مع جاري، إنها تريد دائمًا مساعدة الجميع، إنها تفعل ذلك مع زوجتي بالطعام العربي، إنها حقا كريمة للغاية".

الجار ويم: أحيانا كانت تحضر أوراق العنب. 
الزوج في الأصل مصمم جرافيك، كان من الجيد أيضًا التحدث معه. 
كان أيضا يتحدث الهولندية بشكل لطيف وتطوع كل يوم سبت حتى يتعلم اللغة الهولندية بشكل أفضل"

حظر الإقتراب:
يمكن لرئيس البلدية فرض حظر على الدخول إلى المنزل إذا كان وجود شخص ما في المنزل يهدد سلامة الآخرين بشكل خطير. 
بلدية Krimpenerwaard ليست قادرة حتى الآن على التعليق حول الموضوع. 
تقول متحدثة: "بشكل عام، نحن لا نتكلم عن الحالات الفردية".

قالت النيابة العامة أن الشرطة لا تزال تحقق في القضية.
 لا نستطيع تقديم شيء جديد حتى الآن. 
من غير الواضح من هو محامي المدعى عليه، الذي لا يزال رهن الاحتجاز. 


المصدر: AD ألخمين داخبلاد

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-06-12 16:54:05

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies