الرئيسية > أخبار هولندا  >  الأم ستواجه عشرة أطب...

الأم ستواجه عشرة أطباء في محكمة آيندهوفن من أجل وفاة طفلتها لونا

التاريخ: 2019-09-06 18:05:30
الأم ستواجه عشرة أطباء في محكمة آيندهوفن من أجل وفاة طفلتها لونا


من البداية تركونا مع الكثير من الأسئلة دون اجابة، ومع ابنة ميتة.
لقد كان لدينا ابنة بصحة جيدة، هم قالوا ذلك، لكنها ماتت.
منذ البداية كنا بحاجة إلى الحقيقة، لماذا ماتت ابنتنا السليمة؟ ما الخطأ الذي حدث؟ "
هذا ما كتبته مارلو شويلينج وزوجها كريس، مؤخرًا في رسالة مفتوحة إلى عشرة أطباء في مستشفى جيرون بوش في دن بوش في برابانت. 
Holland
انتظروا أكثر من خمس سنوات للحصول على إجابات، بعد أن توفت ابنتهم لونا بعد عشرة أيام من ولادتها في عام 2014. 
وفقا للزوجين كان ذلك بسبب سلسلة من الأخطاء الطبية.
لذلك قدم والدا لونا العديد من الشكاوى إلى المحكمة التأديبية الطبية ضد عشرة أطباء. 

اليوم ستعقد الجلسة الأولى مع ثمانية من أطباء أمراض النساء، و بالنسبة لطبيب الأطفال وأخصائي التخدير ستعقد جلستهم في الأسبوع المقبل.

يقول ماريك فان دير هارت، من المحكمة التأديبية الطبية في آيندهوفن، إنها قضية خاصة. 
"يحدث في كثير من الأحيان أن يرفع الأشخاص شكوى ضد عدة أشخاص في نفس الوقت، لكن هؤلاء عدد كبير من الأطباء، وهذا يتعلق أيضا بعدد كبير من الشكاوى ضد كل طبيب."


"أخذوها على الفور ولم أكن أعرف لساعات إن كانت لا تزال على قيد الحياة".
مارلو شويلينج، والدة لونا

مارلو شويلينج قلقة للغاية بشأن الجلسة، "أعتقد أنه من المخيف مواجهة الأطباء مرة أخرى، لم أرهم منذ أكثر من خمس سنوات، لا أعرف كيف سأتعامل مع هذا.
هذا يتطلب الكثير من الجهد لأن إيماني بالأطباء قد تعرض لأضرار كبيرة في السنوات الأخيرة".

مشاكل أثناء الحمل:
كان هناك مضاعفات خلال فترة الحمل، خاصة في المرحلة الأخيرة، حيث عانت مارلو من النزيف. 
خلال تلك الفترة، كانت تأتي بانتظام إلى المستشفى لإجراء الفحوص الطبية.
تقول: "في كل مرة، كانوا يعيدونا إلى المنزل بعد أن يقولوا لنا إنه لم يكن هناك أي خطأ.
لكن الأطباء لم يكن لديهم أي فكرة عن مصدر النزيف، هذا لم يمنحنا الإطمئنان الذي نريده".

حدث النزيف مرة أخرى في الأسبوع الأخير من الحمل و تقرر أخيراً ولادة لونا عبر عملية قيصرية. 
"في العملية القيصرية، فقدت الكثير من الدماء.
عندما ولدت لونا، اعتراني الألم، أخذوها على الفور ولم أكن أعرف إن كانت على قيد الحياة لعدة ساعات".

"هذا ليس طفل سليم صحياً"
وفقا للزوجين، قال الأطباء إن لونا كانت طفلة سليمة صحياً، لكن الأهل لم يصدقوا ذلك. 
تتابع لورا:
"التفت الطبيب إلي، نظر إلى عيني وفي تلك اللحظة شعرت بشعور غريب، علمت أن هناك شيئًا ما خاطيء، هذه ليست طفلة صحتها جيدة.
كانت كالدمية ولم تتحرك، لكن إذا قال الأطباء إنه طفل سليم، فأنت تريد أن تصدق ذلك ".
   
في المساء، عانت المولودة لونا من تشنجات ونُقلت إلى مركز ماكسيما الطبي في فيلدهوفن.
تقول الأم، "أصبح الشعور أقوى وأقوى أن هناك شيئا خطأ".
هناك أبلغوا أن لونا تعاني من تلف في الدماغ وأن فرصتها في البقاء كانت ضئيلة للغاية. 
أعادوا لونا إلى المنزل و توفيت هناك بعد عشرة أيام من ولادتها.

null

null


تم اجراء بحث في مستشفى جيرون بوش في حالة وفاة الطفل لونا. 
وفقًا للمستشفى، فإن هذا البحث لم يقدم إجابة محددة حول سبب الوفاة.

إن الافتقار إلى الوضوح لا يزال صعباً للغاية على الأم:
"لا يمكنني استيعاب أن الأطباء قالوا أن لديك طفلة تتمتع بصحة جيدة، ثم ماتت بعد عشرة أيام.
هذه هي المعلومات الوحيدة التي حصلنا عليها، أريد أن أعرف ما حدث، لقد وعدت لونا بالكشف عن الحقيقة".

- رد مستشفى جيرون بوش:
ولدت لونا في المستشفى في عام 2014، توفيت بعد أيام قليلة من ولادتها، وفاتها كانت حدث مأساوي أثر بعمق في كل المعنيين. 
والد ووالدة لونا هم بطبيعة الحال الأكثر تأثراً.
رفع والدا لونا دعوى تأديبية ضد عشرة من أطبائنا في المحكمة التأديبية الإقليمية. 
وهذا يشمل ثمانية أطباء نساء، طبيب تخدير وطبيب أطفال. 
كانوا جميعهم لهم علاقة في الرعاية حول الولادة. 
لقد عمل جميع المشتركين بجد لتوفير رعاية جيدة، لكنهم لم يتمكنوا من منع لونا من الموت.
التحقيقات التي أجريت في سبب وفاة لونا لا توفر إجابة محددة. 
الخبراء الذين تمت استشارتهم لديهم آراء مختلفة حول هذا الموضوع.
لذلك نأمل أن توفر الإجراءات التأديبية مزيدًا من الوضوح وأن هذه الفترة الصعبة يمكن أن تنتهي بطريقة محترمة لجميع المعنيين.
نظرًا لأن الأمر معروض الآن على المحكمة التأديبية، فإننا لن ندلي بأي تصريحات أخرى.


المصدر: NOS

الخبر كما من المصدر




الليرة السورية لحظة بلحظة

آخر تحديث: 2021-06-12 13:49:21

حالة الطقس

نحن نستخدم ملفات كوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات الارتباط الكوكيز من أجل تحسين المزايا زالخدمات المقدمة للمستخدم

يمكنك دائماً تغيير اعدادات الكوكيز على هذا الموقع عبر الذهاب الى صفحة سياسات ملفات Cookies